بعد فضيحته الجنسية.. لجنة الأوسكار تقرر تعليق عضوية هارفي واينشتاين

بعد فضيحته الجنسية.. لجنة الأوسكار تقرر تعليق عضوية هارفي واينشتاين
الخميس, 12 أكتوبر 2017 16:02

انتقدت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة المسئولة عن حفل الأوسكار السنوي وهي أرفع جائزة سنوية، سلوك المنتج السينمائي الأمريكي هارفي واينشتاين، الذي يواجه اتهامات بالاعتداء الجنسي على عدد من الممثلات والعاملات بمجال صناعة الترفيه، وهناك تكهنات بأنه يمكن تعليق عضويته حسبما أوردت صحيفة "الجارديان" البريطانية.

ومن المقرر أن يجتمع منظمو حفل توزيع جوائز الأوسكار لمناقشة ردهم على الادعاءات المتزايدة بالتحرش الجنسي ضد وينشتاين.

وأضافت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة، أن سلوك وينشتاين ، بحسب الادعاءات المتداولة، يعد بغيضًا ومخالفًا للمعايير التي يتبعها الأعضاء، ومن المقرر أن

يعقد مجلس المحافظين اجتماعًا طارئًا، يوم السبت المقبل 14 أكتوبر، لمناقشة الأزمة وبحث الإجراءات التي ستتخذها الأكاديمية ضد المنتج الشهير.

وأشارت إلى أنها تشعر بالاشمئزاز تجاه واينشتاين الذي تم منحه أوسكار أفضل صورة  في عام 1999 عن إنتاج فيلم "شكسبير عاشقا".

وقالت الفنانة الفرنسية فلورنس داريل "49 عاما" أحدث نجم يتهم واينشتاين بالتحرش الجنسي، والتي اشتهرت للمرة الأولى في حكاية أوريك رومر في ربيع عام 1990، لوسائل الإعلام الفرنسية أن وينشتاين وعدها بمساندتها، وجعلها من أكبر الفنانات في أمريكا حال موافقتها على أن تصبح عشيقته.