أكبر معمر مصري في السويس

أكبر معمر مصري في السويس
السبت, 12 أغسطس 2017 19:21

احتفل الشيخ علي سلام عودة سلام، «أكبر معمر سنًا فى مصر»، المولود فى 12 أغسطس عام 1908، ​أمس​، وسط أولاده وبناته الـ13 وأحفاده الثلاثين فى قريته أبوحسين بالقطاع الريفى بحى الجناين بالسويس، بعيد ميلاده الـ111.

وقال علي سلام: «الحمد لله الذي بارك في عمري حتى عاصرت العديد من الأحداث المصرية التاريخية المهمة، ومنها ثورتا 25 يناير و30 يونية، وافتتاح قناة السويس الجديدة، ومشاركته بالموافقة فى الاستفتاء على دستور 2014»، وأكد سلام: رفضه تنفيذ وصايا صندوق النقد حرفيا فى رفع الدعم، وأنه كان يجب على الحكومة قصر الزيادات فى الإبقاء على الأثرياء وأصحاب المصانع والشركات من دون المساس بالطبقة المتوسطة ومعدومى الدخل والأسر الفقيرة، ووجه تعازيه إلى أسر ضحايا تصادم قطارى الإسكندرية، وأشاد بحرب الجيش والشرطة ضد الإرهاب.

وقال المعمر الشيخ على سلام: «أنا من مواليد 12 أغسطس عام 1908 فى

مركز بلبيس بمحافظة الشرقية، انتقلت للإقامة والعيش فى مدينة السويس منذ عام 1975، واشتريت قطعة أرض مساحتها 23 قيراطًا فى قرية أبوحسين بالقطاع الريفي بحى الجناين بالسويس، وزراعتها من أجل توفير احتياجاتي وأسرتي، لافتًا: إلى أنه يتقاضى معاشًا قدره 500 جنيه، بجانب زراعته لقطعة الأرض التي يمتلكها، مع أولاده، وأكد سلام: أنه تزوج مرتين وتوفيت إحدى زوجتيه، وأنجب 13 ولدًا وفتاة، ولديه ثلاثون حفيدًا.

وعن يومه قال: «أستهله بقراءة القرآن الكريم، بعدها أتناول الإفطار البسيط من الفول والبيض المسلوق، ثم أذهب للحقل وعقب الانتهاء من أعمال الفلاحة فيه أعود لمنزلي، وأقضي المتبقي من اليوم وسط الأبناء والأحفاد، حتى يجيء موعد نومي». وأكد الشيخ سلام: أنه يفضل العيش في منزل بسيط وسط قريته وبالقرب من حقله مبني من الطوب اللبن ويستقبل الضيوف فى كوخ مجاور مغطى بالبوص- يشبه خيمة-.